19 - 10 - 2019

وفاة رمز "الموت الرحيم" في فرنسا، بعد 11 سنة من الغيبوبة

وفاة رمز

توفي صباح اليوم الخميس المريض الفرنسي المصاب بالشلل الرباعي فانسون لامبير، بعد أسبوع من بدء وقف تقديم العلاج له، وقال ابن أخ لامبير إن عمه "توفي صباح اليوم في مستشفى بمدينة رامس، بعد أن كان يعاني من غيبوبة مستمرة منذ 11 سنة.

وكان الطبيب المسؤول عن لامبير أوقف تقديم العلاج له في 3 يوليو الماضي بعد مصادقة محكمة استئناف على هذا القرار في 28 يونيو، ويتمثل الإجراء الطبي في هذه الحالة في وقف التزويد بالمياه والغذاء عبر مسبار للمريض، إلى جانب "تخدير عميق ومستمر" إلى غاية مفارقة الحياة.

وصار لامبير رمزا للنقاش الدائر في فرنسا بين المؤيدين لما يسمى "الموت الرحيم" والمعارضين له، بعد تعرضه لحادث سير أقعده منذ سنة 2008.

جدير بالذكر أن قرارات وقف تقديم العلاج للامبير أحدثت انقساما بين أفراد عائلته، حيث طعن والدا لامبير وإخوته في جميع قرارات المستشفيات والمحاكم المؤيدة لوقف العلاج، فيما أيدت زوجته قرارات الوقف.

أهم الأخبار

اعلان