21 - 08 - 2019

إلى وزير الداخلية.. هل عاد إرهاب المواطنين باستخدام المباحث؟

إلى وزير الداخلية.. هل عاد إرهاب المواطنين باستخدام المباحث؟

أمس الساعة الثانية والنصف وأمام عملي الذي انتدبت إليه من شهر فقط ولا يعلم بهذا الندب إلا عدد قليل جدا!!.. فوجئت بشخص يطلب مني ركوب سيارة ميكروباص، رفضت فقام بإمساكي من تحت إبطي وقال: احنا عارفين.. مدرس عربي.. اركب علشان ما تتبهدلش.

امتنعت عن الركوب، فقام الشخص الآخر بإخراج كارنيه الشرطة وقال لي: دا شغلنا..

كان الوقت وقت خروجنا من العمل، والزملاء في كل مكان فركبت منعًا لإحداث أي مشكلات قلت له: حركب بس حنروح فين. رد: قسم مدينة نصر أول..

تحركت السيارة ففوجئت بالشخص الأول يمد يده على اللاب توب: هات دا.

رددت: مش من حقك.. انت مامعكش أمر ضبط، ومع ذلك ركبت علشان احنا قدام الشغل.

قام بالاتصال برئيس المباحث واسمه حسام نصر..

بدأت أسئلته: انت كتبت حاجة ع الفيس بوك.. عمومًا حنعرف..

وصلنا إلى مباحث مدينة نصر (قسم أول) الكائن بالأوتوستراد بين عباس العقاد ومكرم..  سرنا في ممر متوسط بالدور الثاني وانحرفنا يمينا، أدخلوني إلى غرفة بها البولكامين.. عرفت أنني مطلوب لصدور حكم قضائي ضدي جنح مستأنف في قضية سرقة تيار كهربائي في الدرب الأحمر!!! لم أسكنه في حياتي..  وفي قضية إيصال أمانة بزهراء مدينة نصر! لم أسكنها.. الغريب أن إحدى القضايا كانت في 2014 (كنت في المنوفية والرياض أعمل مستشار لتطوير المحتوى للنيابة العامة السعودية [هيئة التحقيق والادعاء] )

عرفت أن في الأمر مكيدة وقرصة ودن من شخص

جاء نفس الشخص (أمين شرطة لا أعرف اسمه) وطلب اللاب توب فرفضت، فقال طب تعال لرئيس المباحث، ذهبت معه فطلب اللاب توب، فقلت له ليه، انفعل؛ فقلت له: أنا مدرس وكاتب.. وجاي في قضية غلط تخص كهربا ووصل امانة.. تفوه بعدد من الألفاظ البذيئة فقلت له: لي محامي وعاوزه. قال: دا شغلنا هات اللاب والموبايل.. قلت له: عليهم صور شخصية للأسرة وياريت ماتفتحهمش الا وانا موجود.." قال لي: انت بتبص ع الكمبيوتر بتاعي ليه؟ رددت: ما بصيتش على حاجة

تركتهم وخرجت فاستدعاني طالبا الباسورد فقمت باملائه.. ولم يستطع كتابته فقمت بكتابتهم أنا.

لثلاث ساعات تقريبًا أجلس بلا تهمة.. وأشيائي الشخصية محتجزة..

بعد قليل جاء أمين الشرطة باللاب وقال لي: فحصناه مفيهوش حاجة!!

بعد فترة أحضر الموبايل وقال الجملة نفسها

في النهاية قال لي البلوكامين: حضرتك أنا حاعمل لك تعهد تجيب شهادة من محكمة مدينة نصر ان القضية ما تخصكش.. بس سيب لي البطاقة.

خرجت.. وانا أفكر..

كيف عرف رئيس المباحث باسم مواطن بالكامل ومقر عمله الذي انتدب إليه منذ شهر.. فيما لم تعرف المحكمة به؟

ما علاقة قسم مباحث مدينة نصر أول.. بحكم محكمة تخص قضية في الدرب الأحمر؟

كيف ترسل مباحث مدينة نصر سيارة بأميني شرطة في مهمة عاجلة للقبض على شخص عليه حكم حبس شهر؟؟

كيف ترد طبعة بحكم محكمة مبني على قضية في الدرب الأحمر.. ولا وجود للقضية في قسم الدرب الأحمر أصلاً؟

أعرف أن هذا تجاوز فردي من رجل نافد اعتمد عليه شخص يتم التحقيق معه بسببي في قبول رشى وتبرعات مالية ومخالفات جسيمة، وأن هذا رد فعل مباشر لقيام وزارة التعليم بالتحقيق أمس 16 من يوليو في هذه الوقائع..

لكن هل تنساق الشرطة المصرية وراء ذلك؟

هل استخدمت الشرطة لتصفية حسابات؟

السيد  وزير الداخلية

لقد تم اليوم القبض على مواطن مصري، والتنكيل به.. وأطلب منكم التحقيق في الواقعة.. أرجو منكم الاطلاع على الطابعة التي تم القبض عليها بموجبها.. ليس فيها سوى اسمي..

قضيتان مختلفتان بحكم واحد!

لم أذهب للمحكمة والحكم جنح مستأنف!

بعيدًا عن هذا وذاك: هل يجوز القبض على موظف أثناء خروجه من عمله.. وأمام زملائه..

السيد وزير الداخلية

أرجو منك الآن.. أن تفتح جوجل وتكتب (أحمد سراج)

ارجو منك ان تسأل نفسك: ما أكبر صحيفة عربية في العالم: الأهرام أم الخليج الإماراتية أم الحياة اللندنية؟ أيا ما كانت الإجابة فالأهرام أفردت لي نصف صفحة الجمعة قبل الماضية والخليج الشيء نفسه.. والصحف الثلاثة لي في كل واحدة مادة تصنع كتابًا..

ثم تسأل رئيس المباحث لماذا قبضت على الشاعر المسرحي الذي ترجم نصه المسرحي وعرض في أمريكا ممثلا للمسرح العربي في مهرجان صوت العالم (تستطيع مراجعة القنصل المصري في شيكاجو وقتها عن محاولة الإسلاميين منع عرضها والضغط على المخرج المغربي وإجباره على التخلي عن الإخراج لأن النص يمثل مصر التي قامت ب 30 يونيه)

أحمد سراج الذي لن تجد صحيفة عربية أو مجلة لم يكتب فيها أو لها  أو تكتب عنه..

اقرأ سيرتي الذاتية المختصرة يا وزير الداخلية.. واسأل رجلك: هل هذا مواطن يحدث معه هذا؟
-------------------
بقلم: أحمد سراج

كاتب مِصريٌّ، شاعر وروائي ومسرحي، محرر أدبي عام، عُضو اتِّحادِ كتّاب مِصر، عُضو لَجنةِ تأليفِ المناهجِ التعليميةِ بدارِ الشروق، خبير تعليم إلكتروني، مستشار تطوير محتوى إلكتروني، عضو لجنة تحكيم شباب الجامعات (صحافة) ومؤسسة مصر الحياة وجائزة ربيع مفتاح.


مقالات اخرى للكاتب

إلى وزير الداخلية.. هل عاد إرهاب المواطنين باستخدام المباحث؟

أهم الأخبار

اعلان